Select Page

مركز الأبحاث في منظمة التحرير الفلسطينية يصدر عدداً مزدوجاً من شؤون فلسطينية

رام الله- صدر حديثاً عن مركز الأبحاث في منظمة التحرير الفلسطينية، العدد المزدوج (278-279) شتاء 2019-ربيع 2020 من فصلية “شؤون فلسطينية”، والذي يبحث في سؤال الانفكاك عن الاحتلال وسياسات كسر التبعية وبناء الاستقلال الوطني

مركز الأبحاث في منظمة التحرير الفلسطينية يصدر العدد 280 من شؤون فلسطينية

رام الله- مركز الأبحاث م.ت.ف- أصدر مركز الأبحاث في منظمة التحرير الفلسطينية، العدد (280) عدد صيف 2020 من فصليّة "شؤون فلسطينية"، والذي يبحث في موضوع "الضم"، والهجمة الصهيونية على شرعية النضال وحق المقاومة والرواية الفلسطينية.

"الاتفاق" الإماراتي الإسرائيلي.. شرق أوسط جديد؟

أعلن يوم 13 آب (أغسطس) 2020، بيان أميركي إسرائيلي إماراتي، حول التوصل لاتفاق سلام بين إسرائيل والإمارات. قدّمت الإمارات في الساعات الأولى بعد إعلان الاتفاق تبريراً له بأنّه أوقف مخططات الضم الإسرائيلية لأراضٍ فلسطينية. لكن إسرائيل نفت إلغاء الضم، بل أعلنت أنه بموجب هذا الاتفاق، انتهت فكرة الأرض مقابل السلام.
كما يتضح من تقدير الموقف التالي، فالاتفاق جزء من عملية ترتيب إقليمية، يتم تهميش وتقزيم الموضوع الفلسطيني فيها. وبموجب هذه العملية، ستكون هناك قوى إقليمية جديدة صاعدة.
وبينما يرى أحد التصورات أنّ هذا الاتفاق جزء من خطة مواجهة ضد إيران، فإنّ هناك مؤشرات أن جهود قد تبذل قريباً جدّاً للتوصل لاتفاق مع طهران. الفلسطينيون عبروا عن غضبهم، لأنّه ببساطة يتم تغيير كل معادلة العملية السياسية المتعلقة بقضيتهم، وتتم تلبية المطالب الإسرائيلية الإقليمية، وفتح الأبواب لها، دون أي تراجع للاحتلال والاستيطان، ولأنّ الاتفاقيات والتفاهمات والاتصالات مع الولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل، حول قضيتهم، أو بذريعة قضيتهم، تتم دون مشاورات معهم، ودون احترام لقرارهم الوطني، أو للموقف العربي الرسمي.

مجلة مخرجات مراكز الأبحاث الدولية - العدد الأول - صيف 2020

عُني مركز الأبحاث خلال الأربع سنوات التي مضت على متابعة ما يصدر عن مراكز الأبحاث الدولية والاسرائيلية، فقد صدرت ثلاثة أعداد من نشرة "مخرجات مراكز الأبحاث الإسرائيلية"، حيث استطلعت وناقشت في طياتها ما صدر عن مراكز الأبحاث في إسرائيل من أبحاث وتقارير وندوات وكتب. أما مراكز الأبحاث الدولية، فقد كان يتم التطرق لها من خلال مناقشة بعض التقارير والدراسات الصادرة عنها في مجلة شؤون فلسطينية، واليوم، يعكف المركز على إصدار أول إنتاج مستقل يناقش مخرجات مراكز الأبحاث الدولية بشكل مستقل، حتى يرى صانع القرار الفلسطيني والباحثون الفلسطينيون والعرب الصورة التي تصدر عن هذه المراكز، والتي ترتبط وتؤثر بشكل أو بآخر في سياسة الدول المقيمة فيها.

مركز الأبحاث ينظم طاولة مستديرة حول مستجدات الوضع الاقتصادي

نظم مركز الأبحاث، أمس، طاولة مستديرة مغلقة، ناقشت اخر مستجدات الوضع الاقتصادي وتحدياته، وبحثت سبل الخروج من الأزمات ذات الصلة، عرض خلالها مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية د. شاكر خليل وعقب عليه وزير المالية الأسبق د. نبيل قسيس، بمشاركة وحضور عدد من الخبراء والمختصين

قراءة في مخرجات مراكز الابحاث الإسرائيلية - ربيع 2020

أسست مجموعة من مراكز الأبحاث الإسرائيلية منذ نهاية القرن الماضي وبداية القرن الحاضر وتنوعت في أهدافها وأبحاثها الأمنية والاستراتيجية والسياسية بما يخدم مصالح وأمن وسياسة إسرائيل، وكان دورها بالدرجة الأولى إعداد الدراسات والأبحاث في المجتمع العربي تحديداً لتعريف مؤسسات الحكم في إسرائيل بطبيعة المجتمع العربي في إسرائيل بشكل عام والمجتمع الفلسطيني في الأراضي المحتلة بشكل خاص...

اليوميات الفلسطينية – المجلد السابع والعشرون

تعود اليوميات الفلسطينية من جديد، لتغطي أخبار القضية الفلسطينية وتطوراتها كتتمة لأخبار السنوات الماضية من عمل المركز (من أول 1965 إلى آخر 1982) التي غطها المجلدات السادس والعشرون، وقد قدمت هذه المجلدات من هذه اليوميات الأخبار التي تخص القضية الفلسطينية في تسلسلها الزمني اليومي، في مدة ستة أشهر لكل مجلد، لتضم وصفاً موجزاً ودقيقاً لما يحصل في العالم مما له علاقة مباشرة بقضية فلسطين، أو ما يقال أو يكتب عنها، بشكل يومي مهما كان نوع الفعل وأيا كان مصدره

previous arrowprevious arrow
next arrownext arrow
Slider
بحث مكتبة فلسطين
ارشيف كتب دوريات شؤون فلسطين
بحث مكتبة فلسطين دراسات
دوريات شؤون فلسطين اصدارات مجلة شؤون فلسطينية
دراسات دوريات شؤون فلسطين
مركز الابحاث الفلسطيني دوريات شؤون فلسطين
صراع عربي- صهيوني مركز الابحاث الفلسطيني

كتب المركز

No books found in the shelf

آخر إصدارات مجلة شؤون فلسطينية

  • يأتي هذا العدد من "شؤون فلسطينية"، والفلسطينيون والعرب والعالم بانتظار الإعلان عن صفقة القرن التي تحدث عنها الرئيس الأميركي دونالد ترمب لحل الصراع في الشرق الأوسط، ونواته الصراع الفلسطيني الإسرائيلي. لقد مضى على هذا الصراع أكثر من 70 عاماً، وجرت عدة محاولات لإنهائه، لكنها

    باءت بالفشل، بسبب عدم وجود قرار دولي بإنهاء الصراع، رغم كثرة المبادرات التي أطلقتها مختلف الدوائر الإقليمية والدولية. إن حل الصراع مصلحة فلسطينية وعربية ودولية من أجل تعزيز الاستقرار في المنطقة والقيم الديمقراطية، ومن أجل إعطاء عملية التنمية مداها وإطارها السياسي.

    تحميل

    شؤون فلسطينية العدد 272

  • يعالج أحمد جميل عزم الواقع الفلسطيني الراهن ويرى أنه لابد من مرحلة خامسة للحركة الوطنية الفلسطينية المعاصرة وعناصر هذا التوجه الأساسية هي تأكيد الهوية الوطنية الفلسطينية الجامعة متعددة التعبيرات أي أنها تضم كل الفلسطينيين وأن تظل الهوية فلسطينية جامعة لا تتغير، بينما

    المواطنة كالمواطنة "الإسرائيلية" مثلاً تعني بالنسبة للفلسطينيين في الداخل إصراراً على الحقوق والمساواة كما يقول أيمن عودة رئيس القائمة العربية المشتركة. ويرى عزم ضرورة إعادة بناء الفصائل وأطر العمل الفلسطيني (الكونفدراليات) كما يرى ضرورة المراجعة النقدية لعملية بناء

    الدولة الفلسطينية والتي تقتضي الانفصال عن الاحتلال قانونياً ومؤسساتياً واقتصادياً وأمنياً. ويرى ضرورة إعادة تحديد الموقف من "الكيان الإسرائيلي".   وفي العدد نفسه يدعو ماجد كيالي أيضاً لتفكير سياسي فلسطيني جديد ويرى أنه لم يعد من المقبول اجترار الشعارات والمقولات نفسها

    منذ سبعة عقود وغلبة الشعاراتية والعاطفية والرغبوية على الفكر السياسي الفلسطيني. ويرى الكيالي ضرورة تجديد الحركة الوطنية الفلسطينية بما يشمل مجمل الكيانات الجمعية الفلسطينية أي المنظمة والسلطة والفصائل والاتحادات الشعبية. كما يحتاج الفلسطينيون (وفق كيالي) إلى خيارات

    جديدة بديلاً عن العسكرة والاستخفاف بأشكال النضال الشعبية الأخرى. وضرورة إدراكنا لذاتنا كشعب، لأن فكرة أوسلو حسب إسرائيل تقوم على اختزال الشعب الفلسطيني بفلسطينيي الضفة وغزة.

    تحميل

    شؤون فلسطينية العدد ٢٧٠