[1]أسامة العيسة

يظهر الرياضي والتربوي الفلسطيني الراحل موسى العاص، على غير توقع، في مذكرات غير منشورة، للحاج صالح مصلح الحلو، ابن قرية المالحة، غرب القدس. ويرتبط ذكره، بدوره في قيادة فرقة النجادة، في قرى جنوب القدس، على الأقل في قريتي المالحة، وبيت صفافا، حيث يتم الإعلان عنها هنا لأوّل مرة.

وتكتسب مذكرات الحلو (1917-2008م)، أهميتها ليس فقط مِن الفترة التي تغطيها، ولكن لكونها تقدم رؤية لبرّ القدس، من منظور أحد أبنائه، الذي ترك لقلمه الاسترسال دون قيود قد تكبل المؤرخين، أو قواعد تحكم الأكاديميين، في حين بقي هذا البرّ فترات طويلة أسير رؤية أفندية المدن.

[1] كاتب روائي وصحافي-بيت لحم.

للتحميل اضغط هنا