أصدر مركز الأبحاث في منظمة التحرير، المجلد الحادي والثلاثين من مجلدات اليوميات الفلسطينية.

ويأتي هذا المجلد، وفق بيان صادر عن المركز، ليغطي النصف الثاني من العام الفائت من (1/7/2022-30/12/2022)، إذ رصد ووثق ما نُشر في وسائل الإعلام والصحف الفلسطينية والعربية حول أهم التحديات التي واجهت القضية، ليشكل مادة مرجعية للباحثين والمهتمين بالشأن الفلسطيني.

وتصدّرت الاقتحامات المتكررة واليومية للمسجد الأقصى المبارك هذا المجلد، إضافة إلى رصد جميع ممارسات الاحتلال في الأراضي الفلسطينية وتوثيقها، وأهمها عمليات هدم البيوت، والاعتقالات، وإغلاقات المدن والقرى، والحواجز العسكرية، وهدم المنازل، وتشريد العائلات، والإعدامات الميدانية.

كما تصدّر هذا المجلد  تفاصيل عدوان الاحتلال على قطاع غزة في آب/ أغسطس 2022، الذي أسفر عن استشهاد 50 مواطنا، وغطى المجلد الظروف التي ألمّت باستشهاد الأسير ناصر أبو حميد، والإهمال الطبي الذي يتعرض له الأسرى، وحملات التضامن معهم.

بدوره، أشار مدير عام مركز الأبحاث د. منتصر جرار إلى أن اليوميات الفلسطينية مشروع من مشاريع المركز التي أعيد إحياؤها، والتي أطلقها مركز الأبحاث في عام 1965 لتوثيق كل ما يتصل بالقضية، واستمر صدروها حتى عام 1976، ليقرر المركز إعادة نشرها في عام 2018، استمراراً للجهود المبذولة في الارتقاء بالعمل البحثي.

للتحميل