أصدر مركز الأبحاث في منظمة التحرير الفلسطينية، العدد المزدوج (287-288) من دورية “شؤون فلسطينية”، والذي تناول محوره موضوع فلسطين والديناميات الإقليمية الجديدة، واستعرض هذه التحولات في سياقاتها المحلية والإقليمية والدولية.
وتضمن ملف العدد ست دراسات، قدمها باحثون مختصون تناولت جنين كحالة اشتباك، وتحولات النظام السياسي الإسرائيلي، وحركة كاخ الإرهابية، والاقتصاد السياسي للسجون، وآلة الدعاية والتحريض الإسرائيلية، وتحولات النظام السياسي الأميركي وانعكاسها على القضية الفلسطينية.
وقدم باب “أنثولوجيا” أمام القارئ عدداً من الدراسات السابقة التي قدمتها “شؤون فلسطينية” حول الدعاية والتحريض والإبادة في الفكر الصهيوني.
أما باب متابعات، فاستعرض جولة الرئيس الأميركي جو بايدن في الشرق الأوسط ومخرجاتها، وبحث في تأثير الحرب الروسية الأوكرانية على القضية الفلسطينية،
وتقدم الدراسة التاريخية إطلالة على طولكرم خلال الانتداب البريطاني، أما الصورة القلمية فتخصص في هذا العدد للكاتب الراحل ومدير تحرير” شؤون فلسطينية” الأسبق فيصل حوراني. وفي مقابلة العدد، حاورت “شؤون فلسطينية” رئيسة الاتحاد الدولي للصحفيين “دومينيك بدالي”، في حديث حول الحريات وجريمة اغتيال الشهيدة شيرين أبو عاقلة.
ويقرأ باب مراجعات ثلاثة إصدارات حديثة بشكل معمق ضمن المراجعات المطولة، وهي كتاب هندسة الاضطهاد: سياسات التحكم بالأجساد الصامتة لنور بدر، وأهبة الفجر: العصيان المدني والحياة اليومية في بيت ساحور لأحمد عز الدين أسعد، وكتاب نشوء وسقوط اليسار الصهيوني لأودي أديب. إلى جانب باب المراجعات القصيرة الذي غطى تسعة كتب حديثة الصدور باللغتين العربية والإنجليزية.
من جانبه، أشار مدير عام المركز د. منتصر جرار، إلى أن هذا العدد يأتي في خضم عمل المركز على عدد من الإنتاجات البحثية ذات الصلة بتحولات موقع القضية الفلسطينية وتفاعلاتها محلياً وإقليمياً ودوليا، منوهاً إلى أن المركز يكثف من شراكاته مع مؤسسات ومجموعات بحثية فلسطينية متخصصة، وهذا ما ستظهر مخرجاته وإنتاجاته قبل نهاية العام.
ويقع العدد في 204 صفحات، ومتوفر في المكتبات التالية: (دار الفكر، الشروق، الجعبة، ومركز الأبحاث).
ويرحب المركز بالدراسات والأبحاث والمراجعات الصالحة للنشر من الكتّاب والباحثين، على أن تكون ذات صلة بنطاق اهتمام المركز البحثي، على البريد الإلكتروني editor@prc.ps.